0021 - إتحاف الأحبة بالجواب عن مسألة الضبة